الأوضـــاع الاجتـماعيـة والاقتصــادية للنــازحين دراسة ميدانية لعينة من النازحين إلى محافظة عدن

  • ماجد احمد السبئي قسم الخدمة الاجتماعية، كلية الآداب، جامعة عدن، اليمن
  • ذكرى محمد الأديب قسم علم الاجتماع، كلية الآداب، جامعة عدن، اليمن

الملخص

هدفت الدراسة إلى التعرف على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للنازحين إلى محافظة عدن وشملت الأوضاع التعليمية والصحية والأمنية والاجتماعية والاقتصادية من وجهة نظرهم ومدى وجود فروق ذات دلالة إحصائية لهذه الأوضاع فيما يتعلق بالمتغيرات المستقلة للدراسة عند مستوى دلالة (0.05)، ووضع الباحثان تساؤلات للدراسة تمثل الأهداف واعتمدا على المنهج الوصفي التحليلي واستعملا أدوات الدراسة (الاستبانة، والمقابلة، والملاحظة) وطبق الاستبانة على عينة من النازحين قوامها (179) مفردة في محافظة عدن عام (2019– 2020م)، وتضمنت الدراسة إطار نظري شمل المصطلحات العلمية المتعلقة بعنوان الدراسة (النزوح، النازحين)، ثم الدراسات السابقة والنظريات العلمية المفسرة لظاهرة الهجرة الوافدة والنزوح (النظرية الوظيفية، نظرية الجذب والطرد) واستخدم الباحثان البرنامج الإحصائي (spss) لتحليل البينات وتفسيرها وتوصلت الدراسة إلى نتائج أهمها وجود نزوح جماعي للأسر من مناطق التماس، ومعظم الأسر لا يلتحق أطفالها بالمدارس بانتظام، وكانت أهم الأسباب التي تمنعهم من ذلك هي عدم توفر الإمكانيات الاقتصادية للأسر وانشغال الأطفال بأعمال من شأنها مساعدة اسرهم، وتحصل الأسر النازحة على الخدمات الصحية المتمثلة بخدمات الأمومة والطفولة وتنظيم الأسرة، والتلقيح الدوري للأطفال، ويعيش الغالبية العظمى من أفراد أسر النازحين في مسكن واحد، وعدد لا بئس به ويحصلون على الخدمات العامة (ماء، وكهرباء، وطريق)، وتوجد علاقات اجتماعية ايجابية للنازحين مع مخالطيهم بدرجة مرتفعة، كما أن معظم الأسر تشعر بالغربة والابتعاد عن الأهل، وتشعر الأسر بالأمن في مناطق النزوح، وتستطيع الدخول والخروج من مسكنها بأي وقت، ولم تتعرض للعنف الجسدي واللفظي والجنسي خاصة، كما أن مظم النازحين يعملون في مهن حرة وحرف يدوية، وهي منخفضة الدخل ويعمل أطفال النازحين لمساعدة أسرهم، ويحصل جزء يسير منهم على مساعدات نقدية من منظمات دولية، وجزء أقل من ذلك يحصلون على مساعدات عينية، وبينت الدراسة ان النساء أكثر تأثر من النزوح خاصة المطلقات منهن وتوصل الباحثين إلى توصيات يمكن إيجازها في التزام الأطراف المشاركة في الصراع المسلح بنهج الحوار لحل القضايا الخلافية قيام كل من المجتمع الدولي ومنظماته بدورهما الحقيقي في إنهاء الصراع المسلح وتحمل تبعاته، تقديم الرعاية الاجتماعية والاقتصادية لفئة النازحين.

الكلمات المفتاحية: النزوح, النازح, النظرية الوظيفية, نظرية الجذب والطرد

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.
منشور
2022-03-31
كيفية الاقتباس
السبئي م. ا., & الأديب ذ. م. (2022). الأوضـــاع الاجتـماعيـة والاقتصــادية للنــازحين دراسة ميدانية لعينة من النازحين إلى محافظة عدن. مجلّة جامعة عدن الإلكترونيّة للعلوم الانسانيّة والاجتماعية, 3(1), 41-66. https://doi.org/10.47372/ejua-hs.2022.1.149
القسم
مقالات